القائمة الرئيسية

الصفحات

إجراءات غير مسبوقة:إخضاع جميع أعضاء و أطقم مراكز الطبع و الاستنساخ لاختبار الكشف عن فيروس كورونا


ذكرت جريدة الأخبار اليومية في عددها ليوم الثلاثاء 26 ماي 2020 و نقلا عن وزير التربية الوطنية السيد سعيد أمزازي أن الوزارة قد وضعت استراتيجية غير مسبوقة لتنظيم إمتحانات البكالوريا دورة يوليوز 2020 .
مؤكدا أن إتخاذ قرار تنظيم الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم السنة الجارية جاء مقرونا بانشغال أساسي و هو ضمان أن يتم ذلك في ظل شروط متحكم فيها تضممن للمتدخلين و المترشحين سلامتهم الصحية على مستوى جميع المحطات من إعداد و إجراء و منها إتمام إعداد مواضيع الامتحان على مستوى الممركز الوطني للإمتحانات و التقويم و طبعها و استنساخها على مستوى الاكاديميات الجهوية و إجراء الاختبارات بمراكز الامتحانات و عملية التصحيح و تنظيم المداولات بالمراكز الجهوية بالإضافة إلى مناولة و تداول وثائق الامتحان من مواضيع و أوراق تحرير و أظرفة و غيرها

و أوضح السيد الوزير أن هذه الإجراءات تنقسم إلى شقين أولهما تنظيمي يتعلق بتوفير شروط تفعيل الإجراءات الوقائية الأساسية كاحترام المسافة المكانية بين الأشخاص باعتماد عدد حدود من المترشحين داخل فضاءات الامتحان و الشق الثاني متعلق بالإجراءات الاحترازية التي سيتم إعتمادها لاسيما إجراء كشوفات طبية قبلية على الأشخاص بإخضاع جميع أعضاء و أطقم مراكز الطبع و الاستنساخ لاختبار الكشف عن فيروس كورونا و توفير مواد التعقيم و لوازم الوقاية و التعقيم المتكرر للفضاءات و المرافق و التجهيزات

أما بخصوص مراكز إجراء الامتحان فأكد السيد وزير التربية الوطنية لجريدة الأخبار دائما أن الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين قد إستقر رأيها على المنشآت الرياضية التي سيتم استغلال فضاءاتها لإجتياز الإمتحانات في ظروف تضمن وقاية التلاميذ و جميع المتدخلين

و اكدت الوزارة حسب جريدة الأخبار أن استراتيجية الوزارة تتجلى في إختيار الفضاءات المناسبة بإعطاء الأولوية للمنشآت الرياضية في الدرجة الأولى ثم الفضاءات الجامعية الثقافية في الدرجة الثانية و أخيرا المؤسسات التعليمية في حال لم تتوفر المدينة على جامعة أو قاعة مغطاة و عن سبب هذا الإختيار فقد أاكدت نفس المصادر أنها تظى بأولوية عند السيد الوزير بسبب بنيتها  و هندستها التي تضمن تهوية جيدة و قدرتها على إستيعاب عشرات التلاميذ دفعة واحدة بلاضافة إلى ضمان نجاعة التنسيق بين مختلف السلطات المتدخلة في العملية و هو الامر الذي يحتاج إلى فضاءات ممركزة و غير ممشتة

تعليقات